عاجل
18 ديسمبر 2023 على الساعة 17:14

شمهروش طنجة، أكبر مهرب للأسماك، و خاصة الأسماك الصغيرة الحجم، رغم أنه في الاجتماعات الرسمية كيدير راسو فقيه وملاك طاهر كيدافع على الثروة السمكية

لاحديث بالمناطق الشمالية في الأونة الأخيرة إلا عن “شمهروش ” طنجة الذي يزبد و يرغد و يعارض ويتهم الوزارة بالتقصير في الاجتماعات الرسمية، لكنه يخالف الواقع ويفعل ما لايقول ويقوم بعمليات التهريب الممنهجة، و يجلب الأسماك الصغيرة التي يفرغها مركبه في الساعات المتأخرة من الليل ( لفقيه لي كنتسناو براكتو، دخل للجامع ببلغتو ) بشكل متوار عن الأنظار.

شمهروش طنجة معارض من الطراز الرفيع، يقوم بمسرحيات الحمل الوديع في الاجتماعات، ويدافع بشراسة عن الثروة السمكية، ( ولكن في الدورة، كيدير لكريم، الجرائم)، يتصرف بطرق تنافي القوانين المعمول بها في قطاع الصيد البحري بتعجرف واستبداد واستغلال للنفوذ، دون أي اعتبار للمهنة و المهنيين و كدا لمركزه في قطاع الصيد البحري.

شمهروش خلق نوع من الفتنة بالمناطق الشمالية بعص تصريحاته الأخيرة التي أثارت القيل و القال بين المهنيين، لأنه كان يوجه اتهاماته لبعض الأشخاص من صنف أخر من الصيد كان ينافسه في ( التخربيق )، وقد فسر العديد من المهنيين تصريحاته المسمومة بأنها إشارات قوية للاستبداد و التوعد، في حين أن البعض الأخر بات اليوم على اطلاع كافي بسياسة الكيل بمكيالين التي ينتهجها صديقنا شمهروش.