عاجل
3 فبراير 2024 على الساعة 21:22

العرائش..عمال شركة المناولة بسوق السمك يدخلون في إضراب بسبب الأجور و تعويضات ساعات العمل الإضافية و الأعياد

العرائش متابعة: كشف عمال شركة المناولة المشتغلون بسوق السمك للجملة بالعرائش، في مراسلة توصلت بها جريدة البحر أنفو ،تعرضهم إلى الظلم و هضم فادح للحقوق من طرف الشركة المشغلة.

وطالب عمال الشركة المعنية بضرورة تحقيق سياسة الدولة في زيادة 10% في أجر العاملين بدل  الاقتصار فقط على التصريح بها لدى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، لكن في الواقع ظلت الأجور كما كانت رغم الاشتغال لمدة 12 ساعة بأجر 8 ساعات.

وأكد العاملون بشركة المناولة اشتغالهم حتى في الأعياد الدينية و الوطنية، لكن ظروف العمل القاسية و الضغوطات الكبيرة التي يمارسها أحد المسؤولين دفعت بهم إلى رفع مطالبهم إلى إدارة الشركة التي لم تعرهم أدنى اهتمام ما جعلهم يضطرون خوض كل أشكال النضال بداية من حمل الشارات الحمراء لإثارة انتباه المسؤولين، حيث وفي خطوة ثانية قرر عمال شركة المناولة خوض إضراب مفتوح  بالتوقف عن العمل حيث تدخلت السلطات لدى الشركة من أجل فتح حوار في هدا الجانب لإيجاد صيغة وحلول عملية تنهي انتفاضة عمال الشركة، لكن سياسة التماطل ظلت هي السائدة.

وقد دخل العمال  مند يوم أمس في إضراب مفتوح بعما تبددت أمال الحوار مع مسؤولي شركة المناولة حتى تحقيق مطالبهم البسيطة المتمثلة في الحد الأدنى للأجور، و تأدية الأجر على الساعات الإضافية، بالإضافة إلى تعويضات العمل عن أيام الأعياد الوطنية و الدينية المعمول بها قانونيا.

تصريحات مهنية متطابقة محسوبة على بعض تجار السمك الدين يزاولون بسوق السمك للبيع الأول بالعرائش قالت للجريدة، أن عمال شركة المناولة يسهرون على الحراسة و النظافة و تنظيم ولوج المنتجات البحرية إلى داخل السوق، و الحفاظ على الأمن داخل الفضاء التجاري، إد أن توقف هده الخدمات من شأنها أن تأثر سلبيا على نظافة السوق، و على الجانب التنظيمي و الأمني.