عاجل
26 مارس 2024 على الساعة 01:43

جمعية الأمل لأرامل و أيتام البحارة تعزز ” الوفاء ” في مبادرة قفة رمضان 2024 للتخفيف من وطأة التداعيات الاجتماعية

أكادير متابعة: أطلقت جمعية الأمل لأرامل وأيتام البحارة يوم أمس الأحد عملية توزيع قفف رمضان الكريم لهده السنة على أرامل البحارة، حيث وبتنسيق مع محتلف السلطات من درك ملكي، و سلطة محلية وقوات مساعدة و كدا أعضاء الجمعية و بعد الأشخاص الذين قدموا دعمهم للعملية الخيرية.

وقد شكلت دار الشباب تامري نقطة التقاء أرامل و أيتام البحارة من أغروض، و تاغازوت، و برج الضوء، و تامري، و إمسوان، و تمنار، حيث تم توزيع 351 قفة على المستفيدات كما جاء على لسان بوفزوز صباح رئيسة جمعية الأمل لأرامل و أيتام البحارة لجريدة البحر أنفو، أن العملية تمت في أحسن الظروف بفضل مساهمة السيد أحمد إد عبد المالك الكاتب العام للنقابة المهنية لأرباب مراكب الصيد الصناعي بميناء أكادير الدي سهر على التنسيق مع السلطات المحلية.

وأشارت الرئيسة أن قائد المنطقة قام يتوفير الدعم اللازم للعملية من خلال طلب مساعدة رجال الدرك الملكي، و القوات المساعدة، و كدا مدير دار الشباب الذي ساهم بدوره في فتح أبواب المؤسسة أمام العملية الخيرية رغم أن يوم الأحد هو يوم عطلة، إد أن العملية الخيرية التي تشرف عليها بشكل خاص جمعية الأمل لأرامل و أيتام البحارة تأتي بفضل العمل التضامني و المساهمات المالية التي يقدمها تجار السمك، و الربابنة و البحارة و بعض المجهزين و بعض المحسنين لفائدة فئة أرامل و أيتام البحارة سعيا للتخفيف من وطأة التداعيات الاجتماعية.

وقالت الرئيسة بوفزوز أنه تم توزيع قفف غدائية سيراً على العرف  الذي يقوم به عدد من مهنيي الصيد البحري و خاصة تجار السمك المدعمون الأساسيون للجمعية، و ربابنة الصيد و البحارة و بعض المجهزين و المحسنين لمساعدة هده الشريحة التي تستحق مثل المبادرات التضامنية في سياق تعزيز الالتزام مع عائلات البحارة الدين كانوا بالأمس القريب ينعمون بالحياة بين ظهرانينا، فوافتهم المنية في ظروف مختلفة، تاركين لنا أرامل و أيتام تنقلب حياتهم على عقب.

وأوردت بوفزوز أنه من خلال هذه المبادرات، نضع قيم التضامن والمشاركة المجتمعية موضع التنفيذ، مؤكدين عزمنا على دعم أرامل وأيتام البحارة وتعزيز المساهمة في رفاهيتهم و رسم البسمة على وجوههم في جهود هي جزء من التزامات الجمعية و كدا الالتزام البناء للمساهمين في المبادرات على مستوى المسؤولية الاجتماعية، مما يدل على الرغبة الدائمة في إحداث تأثير إيجابي في الظروف المعيشية الصعبة التي تكلفها الحياة اليومية.

وجدير بالدكر أن عدد أرامل البحارة المحصيين لدى جمعية الأمل يصل إلى 880 أرملة، إد أن النداء لتفعيل مبادرة قفة رمضان لهده السنة انطلق داخل مجموعة الواتساب ” مرصد قضايا الصيد البحري ” وكان دور تجار السمك فعالا بعد افتتاحهم المساهمة ب30 ألف درهم، تلتها المساهمات لعدد من ربابنة الصيد البحري، و البحارة، و بعض المجهزين و المحسنين، إد أن الجمعية اعتمدت في بداية العملية الخيرية على إعطاء الانطلاقة من تامري بالنسبة للعائلات البعيدة عن المدينة، فيما ستستئنف الجمعية المبادرة لتوزيع ما تبقى لديها من قفف رمضان على العائلات القريبة من المدينة، كما تجدر الإشارة إلى أن قيمة القفة بلغت حوالي 310 درهم، وتعتمد الجمعية على المبالغ المالية التي تتوصل بها في حسابها لتحديد عدد القفف.