عاجل
5 يونيو 2024 على الساعة 11:34

أكادير..القضاء يقول كلمته في قضية مركب الصيد ” المهدية ” ويدين المتهمين بتزوير عقد الشراء ويحكم لصالح محمد بازين

قصت غرفة الجنايات الإبتدائية لدى محكمة الاستئناف بأكادير، يوم أمس الثلاثاء 4 يونيو 2024 بإدانة المتهمين الأب (ل. ش) وابنه (إ.ش)، بأربعة سنوات حبسا نافذا لكل واحد منهما، وأداء غرامة مالية قدرها 30 مليون سنتيم لفائدة المطالب بالحق المدني، محمد بازين مع إتلاف الوثائق المزورة، وذلك بعد متابعتهما بتهم تتعلق بالتزوير وخيانة الأمانة.

وحسب المعطيات المتوفرة، فإن إدانة المتهمين جاءت بعد اتهامهما في قضية تتعلق بتزوير وثائق باخرة “مهدية 3 ” المثيرة للجدل بأكادير، وصنع عقد شراء للحصول على حصة 75 في المائة من الشركة المالكة للباخرة، بناء على وثائق وفواتير تتعلق بمعاملات مالية مع صاحب الشركة المالكة للباخرة. ومباشرة بعد اكتشاف ملاك الشركة إجراءات بدأت في الخفاء تخص الاستيلاء على الباخرة العاملة في مجال الصيد البحري، بدأوا في البحث عن الوثائق التي تثبت التزوير ومحاولة الاستيلاء على الباخرة. وظل ملف هذه القضية بالمحكمة منذ سنة 2019، حيث تقدم ملاك الباخرة بدعوى قضائية من أجل إثبات التزوير في حق المتهمين.
وكان محمد بازين قد خرج الرئيس السابق لجماعة أورير، ورجل أعمال في مجال الصيد البحري، قد خرج بشريط فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، وجه فيه جملة من الاتهامات الخطيرة بـ«التزوير» للمتهم المدان وابنه ومحاميهما و آخرين، حيث كشف فيها أن رجل الأعمال وابنه قاما بتزوير عقد بيع باخرة صيد في ملكيته، إضافة إلى اتهامهما بالتأثير على القضاء والتدخل في عمل قضاة عاملين بمحاكم أكادير، وتوجيه اتهامات إليهم بتدخلهم لصالح رجل الأعمال وابنه في إطار نزاع قائم بينهما بخصوص ديون في ذمة مالك الباخرة.

يذكر أن المتهمين سبق و أن طالبوا بتغيير هيئة الحكم في هذه القضية، و التي سبق و ان حكمت لفائدة المشتكي الثاني كمال المهداوي، ضد نفس المتهمين بخمس سنوات سجنا و غرامة مالية قدرها 400 مليون سنتيم، لكن مصالح المحكمة رفضت ذلك الطلب.

أكادير 24 بتصرف