عاجل
8 يناير 2024 على الساعة 22:11

رسميا فيصل بازك رئيسا لمصلحة مراقبة و تفتيش سفن الصيد بمديرية مراقبة أنشطة الصيد البحري بالرباط

عينت وزارة الصيد البحري بشكل رسمي الإطار فيصل بازك رئيسا لمصلحة التفتيش و مراقبة سفن الصيد بمديرية مراقبة أنشطة الصيد البحري بالرباط، و هي المصلحة التي أعيد تحيين مهامها في تفتيش و مراقبة سفن الصيد المغربية و الأجنبية التي تدخل في إطار المعاهدات و الاتفاقيات الدولية بالإضافة الى مراقبة المزارب.

ويأتي دور مصلحة التفتيش و مراقبة سفن الصيد البحري بمديرية مراقبة أنشطة الصيد البحري في سياق اعتماد أدوات جديدة لتتبع ومراقبة أنشطة الصيد البحري على المستوى الوطني، و أجرأة الخطط والتدابير النجيبة لإدارة مصايد الأسماك وتحقيق الاستدامة من خلال تعزيز محاربة و مكافحة الممارسات الغير قانونية.

و ستساعد مصلحة التفتيش و مراقبة سفن الصيد البحري بمديرية مراقبة أنشطة الصيد البحري التي أنشأت بهدف تعزيز تنمية و حفظ الثروة السمكية، في لعب دور كبير في إدارة مصايد الأسماك، كما أنها أي المصلحة المعنية تعمل على إعداد طرق مبتكرة في التفتيش ومراقبة أنشطة الصيد البحري في مختلف الموانئ المغربية، حيث يعتبر التخطيط أمرا مهما في تطوير منهجية المراقبة و البحث عن أساليب جديدة مبنية على الابتكار و الخبرة الميدانية لتطوير منظومة المراقبة والتركيز على المهارات الواسعة وتقييم الأداء و دعم النظريات الفعالة و برمجة عمليات المراقبة وتقويتها ودعم مصالح مندوبيات الصيد البحري في الموانئ و التنسيق معهم وفق المساطر القانونية المعمول بها.

 

 ويعتبر فيصل بازك من بين أبرز أطر وزارة الصيد البحري في المراقبة، حيث اشتغل لسنوات داخل مديرية المراقبة، و انتقل فيما بعد إلى مندوبية الصيد البحري بأكادير كإطار مكلف بمهام مراقبة أنشطة الصيد البحري بنفود الدائرة البحرية لأكادير.

وجدير بالدكر أن الإطار فيصل بازك من خريجي المعهد العالي للصيد البحري، حاصل على ديبلوم قبطان صيد في أعالي البحار، و ديبلوم ملاحظ علمي لمراقبة التونيات الممنوح من طرف المنظمة العالمية للحفاظ على التونيات (ICCAT). حاصل على دبلوم الدراسات المعمقة، و الماستر في شعبة البيئة البحرية و تدبير الموارد البحرية و يتابع دراسته في سلك الدكتوراه شعبة البيولوجية البحرية، حيث تمت ترقيته إلى رئيس مصلحة مراقبة و تفتيش سفن الصيد بمديرية مراقبة أنشطة الصيد البحري بالرباط.

وللإشارة فقط أن مسطرة الانتقاء التي باشرتها وزارة الصيد البحري في اختيار رئيس المصلحة كانت صارمة، واعتمدت معايير الكفاءة و المردودية و التخليق، إد تنتظر الإطار فاصل بازك مهام كبيرة والتي هي من انتظارت المهنة كتقليص نسبة التهريب وتطويق الصيد الغير قانوني والغير منظم و الغير مصرح، و الحد من الفوضى و العشوائية و الصيد الجائر، و تطوير مهام المصلحة وتكثيف دوريات المراقبة الميدانية بواسطة فريق مندمج و خبير يشتغل إلى جنبه، نحو ضخ دماء جديدة  بشعبة المراقبة و التفتيش.

و عرف على الإطار فيصل بازك الجدية في تنفيد مهام المراقبة، بطموحات كبيرة بصمت مساره المهني و الدراسي، سيناط به مهمة قيادة الفرقة الوطنية لتنفيد عمليات المراقبة و التفتيش لسفن الصيد البحري بجميع موانئ المملكة، إضافة إلى مراقبة السفن الأجنبية التي تدخل في إطار الاتفاقيات الدولية و المعاهدات في مجال الصيد البحري.