عاجل
9 مارس 2024 على الساعة 13:39

للاعتراف عنوان، و لتكريم الكفاءات برهان على التقدير والعرفان في دلالات عميقة للاحتفاء بالإطار “فيصل بازك”

أكادير متابعة: ارتأت الجمعية المهنية لتجار السمك بالمغرب خلال أشغال الجمع العام لتجديد المكتب، إلا أن تحتفل و تكرم الموظف الإطار فيصل بازك على الخدمات الكبيرة التي قدمها طيلة الفترة التي اشتغل فيها بمصلحة المراقبة بمندوبية الصيد البحري بميناء أكادير.

وقد تمت دعوة الإطار البارز فيصل بازك إلى أشغال الجمع العام للجمعية المهنية لتجار السمك بالمغرب في إطار تكريس ثقافة الاعتراف بالجهود الكبيرة التي تمت على مستوى المراقبة، محققة أرقاما رسمة هامة على مختلف الأصعدة، حيث جاء في تصريح أحد تجار السمك لجريدة البحر أنفو، أن الاحتفال بالإطار فيصل بازك يأتي في سياق الاعتراف الحقيقي بالجهوذ المبذولة، و التي تنعكس فعليا على تجارة السمك.

وأضاف المصدر المهني أن الإطار فيصل بازك ( الزمط اللمط في المراقبة، قدم خدمات جليلة لتجارة السمك، من خلال محاربة التهريب بكل أشكاله و أنواعه، و قطع الطريق أمام المخالفين، و حد من المنافسة الغير شريفة التي عانى منها التجار طيلة سنوات خلت، مشيرا إلى أن التجار استفاذوا كثيرا من تدفق الأسماك المختلفة الأنواع و الأصناف على مدى أيام الأسبوع.

  وقال المصدر المهني أنه للإعتراف عنوان، ولتكريم الكفاءات برهان ودليل على التقدير والعرفان واليوم لن نكون صادقين مع أنفسنا إن لم نعترف بالمراقبة الحقيقية ( الزمط اللمط ) لتعزيز الرضا وتشجيع الإطار فيصل بازك الدي انتقل إلى مديرية المراقبة لشغل منصب رئيس الفرقة الوطنية لمراقبة و تفتيش السفن، ماسيعزز الثقة في النفس وسيشجعه على تحقيق المزيد.

تصريحات  مهنية متطابقة قالت للبحر أنفو، أن الجمعية المهنية لتجار السمك بالجملة تعزز قيم الاعتراف وتشجع على ممارستها في استحقاق خصوصا على المسار الجيد الدي بصم عليه فيصل بازك ( الزمط اللمط ) موفرة ملاحظات بناءة  وتفاعلا إيجابيا وشهاداة حقيقية و مؤثرة في حق المحتفى به.

إن الاحتفال و التقدير والاعتراف بالجهود التي يبذلها أطر وزارة الصيد البحري على المستوى الوطني تعدان أداة قوية لتعزيز الثقة في العمل الدي يقومون به في الظروف الصعبة، حسب ماجاء في تصريح الإطار فيصل بازك الدي قال للبحر أنفو، أن الاعتراف هو اعتراف بكل موظفي و أطر وزارة الصيد البحري، و ليس لفيصل بازك وحده، لأن التقدير وسيلة فعالة تعزز روح الانتماء إلى منظومة الصيد البحري، باعتبار أنهم ( الأطر و الموظفون ) جزء لايتجزأ من النجاحات التي تحققت على أرض الواقع. 

صلي على النبي