عاجل
2 يناير 2024 على الساعة 10:00

توقيف 90 مرشحا للهجرة السرية يوميا بمحيط ميناء طنجة أيام رأس السنة

عرفت المنطقة المحيطة بميناء طنجة المتوسط بإقليم الفحص أنجرة، خلال هذه الأيام، حملات تمشيطية واسعة النطاق قامت بها السلطات العمومية للتصدي لظاهرة الهجرة السرية إلى الجنوب الإسباني.

وكشفت مصادر إعلامية  أنه يوميا يتم توقيف حوالي 90 مرشحا للهجرة السرية إلى الضفة الأخرى، معظمهم من القاصرين، الذين وبعد التأكد من هوياتهم يتم اصطحابهم فيما بعد إلى مدنهم الأصلية عبر حافلات مخصصة لهذا الغرض، حيث أن هذه العمليات التمشيطية المعنية تتم على مدار السنة، بحيث بلغ عدد الموقوفين خلال السنة المنصرمة 2023 إلى ما مجموعه 4244 مرشحا مغربيا، مما يبرز حجم الظاهرة وتداعياتها الأمنية والاجتماعية المطروحة.

وتتزامن هذه الحملات المكثفة مع احتفالات أعياد نهاية السنة، التي تعرف عموما تزايدا نسبيا في محاولة الهجرة السرية، مما يدفع بالسلطات العمومية إلى وضع بروتوكولات أمنية ميدانية مسبقة لمواجه الأمر والتصدي إلى كل هذه المحاولات.

وجدير بالذكر أن السلطات العمومية تقوم بمجهودات فائقة للحد من هذه الظاهرة، علما أن هذه الحملات التمشيطية المكثفة، تأتي بالموازاة مع الدوريات الأمنية التي تنظم داخل المناطق المجاورة للبحر والغابات والمنافذ المؤدية إلى سبتة المحتلة.

وذلك في ظل تواجد حراسة برية وبحرية مشددة لمراقبة الساحل، وإجراءات أمنية دقيقة على طول الطريق الوطنية رقم 16 وبداخل المركب المينائي طنجة المتوسط. هذه التدابير الأمنية يتم التنسيق التام بشأنها مع جميع القوات العمومية داخل الجهة.

اليوم 24 بتصرف