عاجل
7 مارس 2024 على الساعة 09:56

طاقم سفينة الصيد “أرزاق 23 ” من البحر يقيم صلاة الغائب على روح البحار محمد نوح الدي لقي حتفه

الداخلة متابعة: أقام طاقم سفينة الصيد في أعالي البحار ” أرزاق 23 ” صلاة الجنازة الغائب على المرحوم احمد نموح بحار سفينة الصيد في أعالي البحار ” نامية 3 ” الدي لقي حتفه بعد سقوطه في البحر، حيث جاء في تصريح عادل منصور خليفة قائد سفينة الصيد ” أرزاق 23 ” لجريدة البحر أنفو، أن أقل شيئ ممكن أن نقدمه لروح الفقيد، هو إقامة صلاة الغائب ونحن في البحر، معبرا عن أسفه الشديد من الحوادث القاتلة التي يواجهها رجال البحر.

وأشار المصدر المهني أن صلاة الجنازة على الغائب تقام على الميت الدي يكون غائبا عن المكان الدي يتم فيه الصلاة، وتهدف إلى الدعاء إلى الميت و الاستغفار له، و هو ماقام به طاقم ” أرزاق 23 ” بعد اصطفافهم على ظهر السفينة 

وأوضح عادل منصور، أن البحارة يشتغلون في ظروف قاسية، و معرضين للخطر في كل وقت و حين، لكنهم يواجهون مصيرهم بشجاعة و إيمان في مهنة المخاطر، مردفا أن البحارة يتسلحون بقواعد السلامة تجنبا لمثل الحوادث، لكنه لاراد لقضاء الله و قدره.

وجدير بالذكر أن عدد من أطقم سفن الصيد في أعالي البحار،أقاموا صلاة الغائب على البحار ” أحمد نوح ” بحار سفينة الصيد “نامية 3 ” الدي لقي حتفه بعد سقوطه في البحر، متأثرا بضربة على مستوى الرأس.