عاجل
23 مارس 2024 على الساعة 10:07

بسبب الرياح القوية، اصطدام سفنتين بميناء سبتة المحتلة

تسببت الرياح القوية التي ضربت مدينة سبتة المحتلة، يوم الجمعة، في اصطدام سفينتين شحن في ميناء المدينة، ما أدى إلى أضرار مادية جسيمة دون وقوع إصابات بشرية.

وبحسب المعلومات الواردة، فقد وصلت سرعة الرياح إلى 60 كيلومترًا في الساعة، بينما ارتفع موج البحر لأكثر من مترين، ما جعل مناورات الإرساء والرسو أكثر تعقيدًا.

وفي خضم هذه الظروف الجوية العاتية، اصطدمت سفينة الشحن “سانتانا” التي تبحر تحت علم ليبيريا، خلال محاولة إقلاعها، بسفينة الشحن “واجون بي” القادمة من أنتيغوا وبربادوس، والتي كانت راسية في الرصيف.

وفشلت القاطرة التي كانت تُساعد “سانتانا” في السيطرة على السفينة الضخمة، التي يبلغ طولها 127 مترًا وعرضها 18 مترًا، في مواجهة هبوب الرياح القوية، مما أدى إلى اصطدامها بسفينة “واجون بي” الأصغر حجمًا، والتي يبلغ طولها 90 مترًا وعرضها 13 مترًا.

ولم تُسجل أي إصابات بشرية في الحادث، بينما لحقت أضرار مادية جسيمة بالسفينتين، خاصةً “واجون بي” التي تعرضت لأضرار جسيمة في هيكلها الجانبي.

وتعمل السلطات البحرية في سبتة على التحقيق في ملابسات الحادث، وتحديد المسؤوليات، بينما تُواصل فرق الإنقاذ العمل على تأمين السفينتين ومنع أي تسرب للوقود أو المواد الخطرة.

يُشار إلى أن هذه الحادثة هي الأولى من نوعها التي تُسجل في ميناء سبتة منذ سنوات، على الرغم من تعرض المدينة لعواصف قوية في مناسبات سابقة.