عاجل
31 مارس 2024 على الساعة 23:02

الصويرة..ثقافة الاعتراف: في تكريم خالد اصطيفى مندوب المكتب الوطني للصيد البحري المنقول لشغل منصب مدير جهوي بالدار البيضاء

الصويرة متابعة: وداعا خالد اصطيفى .. هكدا جاء في مكالمة أحد ربابنة الصيد البحري صنف الصيد بالجر الدي ينشط على مستوى سواحل مدينة الرياح ” الصويرة ” لجريدة البحر أنفو، والدي بدا متأثرا يسوق كلماته باللغو البحري واصفا إحساسه بالعجز حين يجب أن تصاغ كلمات الشكر خاصة للدين يوصفون بالعطاء.

عبد الحميد اجبيلو ربان الصيد بالجر مسترسلا كلامه بأن العطاء اللامحدود للسيد خالد اصطيفى مندوب المكتب الوطني للصيد البحري بالصويرة جعل سطور الشكر أكثر صعوبة في صياغتها، لأن السي خالد قدم أشياء لا تستطيع حتى الكلمات التعبير عنها، وجاء تصريح سعيد القمري ممثل غرفة الصيد البحري الأطلسية الشمالية عن الصيد التقليدي ليزكي نفس كلام عبد الحميد اجبيلو، مشيرا للبحر أنفو، أنه مع مرور الأيام يصعب رؤية مسؤول كبير من طينة السيد خالد اصطيفى بكفائته العالية، و تجربته الكبيرة يترجل عن منصبه بطوعه مندوبا للمكتب الوطني للصيد البحري بالصويرة، لكننا نأكد فرحتنا العارمة لهادا الرجل، ومساهمتنا في حفل تكريمه تأتي في سياق تكريس ثقافة الاعتراف لمن سهر على تبسيط العمل وسخر وقته للتواصل و التنسيق مع المهنيين.

فكل التقدير و الاحترام لهادا الرجل الذي قاد مرحلة افتتاح السوق الجديد بميناء الصويرة، وواكب جميع التطورات و أشرف على اشتغاله وفق استراتيجية عملية دقيقة ساهمت في ارتقاء السوق من جانب تحقيق محوري التثمين و التنافسية، و ارتفاع حجم المفرغات إلى أرقام رسمية قياسية بوأت الصويرة مراتب متقدمة على مستوى الحجم و كدا القيمة السوقية مند افتتاح السوق الجديد.

الكلمات الجميلة التي أهداها مهنيو الصيذ البحري للسيد خالد اصطيفى بمثابة شهادة ستبقى عالقة في الدهون اعتبارا للجهود التي بدلها في توفير الخدمة الجيدة للمرتفقين من المهنيين، ليكون هادا التفوق وساما يوضع على الجبين في مسيرة اصطيفى الدي انتقل مديرا جهويا للمكتب الوطني للصيد البحري بالدار البيضاء.

وجدير بالذكر أنه في حفل بهيج يكرس ثقافة الإعتراف كعنوان، و تكريم الكفاءات برهان ودليل على التقدير والعرفان احتضن مركز التأهيل المهني البحري بالصويرة يوم أمس السبت 30 مارس 2024 لقاء حضره عدد من مهنيي الصيد البحري جاؤوا  للاحتفاء بالسيد اصطيرة الدي حضي بثقة الإدارة العامة للمكتب الوطني للصيد البحري، التي رقتهمديرا جهويا بالدار البيضاء

وللإشارة فقط أن السيد خالد اصطيفى تحمل مسؤولية مندوب للمكتب الوطني للصيد البحري في عدد من موانئ المملكة، في مسيرة حافلة أكسبته ثقو الناس و اعترافهم، بل حتى أن أحد المسؤولين من بين الحضور قال علانية أن السيد خالد اصطيفى يبقى المسؤول الدي حطم الرقم القياسي في بيع الأخطبوط أثناء توليه المسؤولية بجهة الداخلة واد الدهب، حيث بلغ حجم المفرغات في يوم واحد أكثر من 800 طن.

وفي نهاية الحفل تم تقديم بعض الهدايا و الشهادات للمحتفى به، مع أخد عدد من الصور مع المهنيين و الحضور.