عاجل
4 مارس 2024 على الساعة 14:49

التعاون بين الموانئ وتقوية السكك الحديدية على طاولة المباحثات المغربية – الاسبانية

من المنتظر أن يحل وزير النقل والتنقل المستدام الإسباني، أوسكار بوينتي، اليوم الاثنين بالعاصمة الرباط، في زيارة تدوم يومين، للتباحث مع المسؤولين المغاربة في القضايا ذات الاهتمام المشترك في مسائل النقل والبنية التحتية، وكذا التعرف على سيرورة المشاريع المغربية.

وكشفت مصادر إعلامية اسبانية، أن الوزير الإسباني، سيلتقي خلال زيارته الرسمية الأولى للمغرب، بوزير النقل واللوجستيك، محمد عبد الجليل، الذي سيناقش معه خطة المغرب لتزويد نفسه بشبكة واسعة من السكك الحديدية عالية السرعة، وهي المشاريع التي قد تشارك في إنجازها شركات إسبانية لديها القدرة التقنية والخبرة اللازمة.

وأوضحت المصادر نفسها بأن أوسكار بوينتي سيعقد بعد ذلك اجتماعا مع وزير التجهيز والماء بالمملكة المغربية، نزار بركة، لتناول القضايا المتعلقة بالتعاون بين موانئ البلدين، ومصالح الشركات الإسبانية في مشاريع في المغرب.

وأشارت المصادر نفسها إلى أن الوزير الإسباني سيحضر يوم الثلاثاء إلى مقر شركة ألزا للنقل الحضري بالدار البيضاء، حيث سيتعرف على نشاط الشركة الإسبانية بالمنطقة وسيعقد لقاءً مع العمال.

ويذكر أن مجموعة من الشركات الاسبانية المتخصصة في النقل نقلت مشاريعها إلى المغرب، كشركة ESP Solutions التي اختارت طنجة من أجل تسهيل إرسال الصادرات المغربية إلى جميع أنحاء أوروبا وتسهيل دخول البضائع. ووفق ما نشرته مصادر إعلامية إسبانية فإن الشركة المذكورة تعتبر أن المغرب سوق صاعد، خاصة في قطاع الحمضيات والأسماك والأدوية، لهذا سيركز أسطول الشركة على هذا القطاع. وكشفت الشركة أنها تتوقع أن ما بين 15% و25% من شاحناتها ستسافر عبر طرق تشمل مقر طنجة، مع ما يترتب على ذلك من زيادة في نشاط المجموعة.