عاجل
12 مارس 2024 على الساعة 14:20

طنجة..حضور وازن في اللقاء التحسيسي حول مادة السولفيت المستخدمة في القيمرون، و المنظم من طرف جمعةي البوغاز لربابنة الصيد بالجر بطنجة

طنجة متابعة: مر اللقاء التواصلي الذي نظمته  جمعية البوغاز لربابنة الصيد الساحلي بالجر بطنجة يوم الاثنين 11 مارس 2024 بمقر غرفة الصيد البحري المتوسطية لمناقشة تبعيات استعمال ثاني أوكسيد الكبريت ” مادة السولفيت ” للحفاظ على لون بريق صنف القيمرون، حيث تميز اللقاء بحضور عدد كبير من ربابنة الصيد البحري الساحلي بالجر، وعدد من المجهزين و مصالح مندوبية الصيد البحري، و المكتب الوطني للصيد البحري، و مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغدائية و السلطات المحلية.

واستهل رئيس الجمعية عبد الإله الشايب افتتاح اللقاء التواصلي في كلمة ترحيبية للحضور الكريم، حيث تمت مناقشة مادرة السولفيت المستعملة في الحفاظ على بريق القيمرون، و الكيفيات القانونية التي تجنب حجزها، أو الإضرار بصحة المستهلكين، وقدم مسؤول الصحة و السلامة مجموعة من المعطيات المرتبطة بهادا الجانب من حيث اللقياسات الممكن استعمالها دون ضرر، و الكيفيات التي يجب انتهاجها من طرف البحارة، معرجا على الخطورة الكبيرة على صحة المستهلكين فسي حالات الإفراط في استعمالات مادة السولفيت.

وشاركت مصالح مندوبية الصيد البحري في النقاش، و طرح الربابنة و المجهزون عدد من الأسئلة حول الموضوع، وضرورة إجراء دورات تكوينية للبحارة من أجل التعامل مع مادة السولفيت، إد أن اللقاء التواصلي مر في أجواء حماسية، و جيدة من جانب تفاعل الحضور، و هو ما عبر عنه محمد أحفراوي في تصريحه لجريدة البحر أنفو، أشار فيها إلى السياق الذي يأتي فيه تنظيم هذا اللقاء ويتمثل في التعبئة المهنية حول استعمالات السولفيت على القيمرون، وخاصة تعبئة البحارة و الربابنة على حد سواء للإنخراط في إيجاد الطرق المثلى في التعامل مع المادة المضافة، موضحا أن جمعية البوغاز لربابنة الصيد الساحلي بالجر بطنجة تعتبر شريكا أساسيا و فاعلا في منظومة الصيد البحري بالمنطقة، ليبقى دورها الريادي هو التعبئة و التحسيس و المشاركة في إطار المقاربة التشاركية.

وقال الكاتب العام للجمعية، أن اللقاء التواصلي سيمكن من الارتقاء في التعامل مع مادة السولفيت، و تحسين استعمالاتها، مراهنا على تظافر الجهود للأهمية القصوى التي يكتسيها الموضوع من جانب حماية المهنيين من مغبة السقوط في الإفراط في استعمال المادة المضافة من جهة، و حماية المستهلك من الأضرار الخطيرة التي تسببها السولفيت في حالا تجاوزت القياسات المفروض اتباعها.

وانتهى اللقاء التواصلي بقراءة برقية الولاء و الإخلاص و الطاعة إلى جلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده من طرف رئيس الجمعيةن عبد الإله الشايب.