عاجل
16 مايو 2024 على الساعة 00:02

الداخلة..الثقافة المالية لفائدة رجال البحر، موضوع يوم دراسي نظمته جمعية وادي الدهب للصيد البحري بتنسيق مع القرض الفلاحي للمغرب

الداخلة متابعة: نظمت مجموعة القرض الفلاحي للمغرب بتنسيق حثيث مع جمعية وادي الدهب للصيد البحري و المحافظة على البيئة بالداخلة أول أمس الاثنين 13 ماي 2024 في إطار التزامها الدائم يوما دراسيا حول الثقافة المالية لفائدة البحارة و العاملين بقطاع الصيد البحري، حيث تأتي فعاليات هدا النشاط  وعيا بأهمية تحسيس البحارة بالوظائف الأساسية للنقود والعملة ومختلف خدمات وأدوار المؤسسات المالية، باعتبارها مكونا أساسيا للاقتصاد الوطني.

وقد شكل موضوع تعزيز الثقافة المالية محور اليوم الدراسي لفائدة المكونات المهنية للصيد البحري بهدف المساهمة في نشر الثقافة المالية لدى البحارة  من خلال تسليط الضوء على الممارسات الجيدة في هذا المجال و في سياق إبراز الجهود الرامية إلى توسيع العرض المتعلق بتحسين الواقع المعيشي للمستفيذين، وإطلاعهم على آليات التدبير المالي الجيد وتنمية ثقافة الادخار، والاعتماد على الأساليب البسيطة و الفعالة لتطوير إدارة الشؤون المالية اليومية و تدبير النفقات واختيار الأساليب الفضلى في مجال الادخار.

 وجاء في تصريح عبد الرحمان بوطلطست عضو جمعية وادي الدهب للصيد البحري و المحافظة على البيئة بالداخلة لجريدة البحر أنفو، إن اليوم الدراسي يهدف إلى إطلاع البحارة على أساليب بسيطة وفعالة لتحسين إدارة شؤونهم المالية اليومية وتدبير نفقاتهم، خاصة و أنهم يشتغلون بنظام الحصيص وبالتالي يرتكز اليوم الدراسي على تهيئة البحارة بمهارات رئيسة في الثقافة المالية من قبل مهارات كسب المال، و مهارات التوفير والادخار، و مهارات الصرف الحكيم والمشاركة، ومهارات الاستثمار. باعتبار أن  التجارب عديدة.

وأوضح المصدر المهني أن جمعية وادي الدهب استغلت الفرصة من أجل تقريب مهنيي الصيد البحري عن الجانب التفاعلي و المفيد المتعلق بالثقافة المالية التي لاتعني أن يكون الجميع تجارا وأصحاب ثروات، كما لا تعني أن يكون الادخار والتوفير للمستقبل المجهول هو السبيل الأوحد للتعامل السليم مع المال، بل على العكس إن الثقافة المالية هي قناعات وسلوكيات يكتسبها المرء في عمر مبكّر للتعامل مع المال، الذي يصاحبه في جيبه، لكنه قد لا يتعلم فنون التعامل معه ودروسه إلا وسط معمعة الديون.

وقد تم تنظيم اليوم الدراسي في إطار مقاربة تشاركة حقيقية على مستوى ميناء الداخلة الجزيرة، كما تم أيضا تقديم الشروحات المستفيضة حول موضوع اليوم الدراسي بمقر الجمعية و الدي سجل حضور العديد من الربابنة و البحارة و المجهزين فضلا عن ممثلي القرض الفلاحي.