عاجل
9 أغسطس 2023 على الساعة 21:47

سيدي إفني..الأونسا تقرر إتلاف حوالي طن و نصف من الأسماك المهربة بسبب غياب معايير الصحة و السلامة و صلاحية الاستهلاك الأدمي

سيدي إفني متابعة : أشرفت مصالح مندوبية الصيد البحري بميناء سيدي إفني اول أنس الاثنين 7 غشت 2023 بمعية طبيب الأونسا، و السلطة المحلية على عملية إتلاف كمية مهمة من الأسماك بالمسرح البلدي بسيدي إفني بسبب وقوعها تحت طائلة الصيد الغير قانوني، و الغير منظم، و الغير مصرح به، بعدما اتخد ممثل الأونسا قرار إتلاف المحجوز لعدم صلاحيته للاستهلاك.

و تعود تفاصيل الواقعة عندما أوقفت يوم الأحد 6 غشت 2023 مصالح المراقبة التابعة لمندوبية الصيد البحري بسيدي إفني في إطار المهام الموكولة إليها لمراقبة أنشطة الصيد البحري المختلفة بنفود الدائرة البحرية لسيدي إفني، و محاربة التهريب بكل أشكاله و انواعه، أنها أي مصالح المراقبة أوقفت ناقلة نفعية محملة بكمية من الأسماك تصل حمولتها إلى حوالي طن و نصف من أسماك الشرن 260 كلغ، و أسماك البونيت 832 كلغ، و 416 كلغ من صنف سمكي آخر، حيث و بعد عملية المعاينة تم حجز الحمولة الغير قانونية التي لا تتوفر على الوثائق الثبوتية لمصادرها الحقيقية، و تم بعد التحقيق معرفة مصدر الحمولة التي تعود إلى أحد قوارب الصيد التقليدي الذي حاول تهريب كمية الأسماك و تصريفها في السوق السوداء، حيث تم تحرير محضر  في حق ربان قارب الصيد، و محضر آخر في حق تاجر السمك الدي ثبت حيازته لحمولة الأسماك المعنية.

و قد اتخد طبيب الأونسا بعد معاينته جانب صحة و سلامة الأسماك المحجوزة قرار الإتلاف لعدم صلاحيتها للاستهلاك الأدمي، إذ أن قياس الحرارة سجل 20 درجة و هو قياس يتخطى بكثير حاجز صحة و سلامة هده المنتجات البحرية.

و للإشارة فقط أن الأسماك التي تحجز في عمليات المراقبة التي تقوم بها السلطات المسؤولة، يتم معاينتها من طرف مسؤولي الأونسا الذين تعود إليهم صلاحية القرار بإتلاف الأسماك، أو بيعها أو كدلك توجيهها إلى الخيريات.