عاجل
9 مايو 2024 على الساعة 11:41

طرفاية..انطلاق أشغال تفكيك و إزالة السفينة السياحية ” أرماس ” الجانحة بسواحل طرفاية

طرفاية متابعة: شرعت شركة مختصة في عملية تفكيك و إزالة السفينة السياحية الجانحة بالسواحل الجنوبية لمدينة طرفاية (أرماس) التي كانت تغطي الخط البحري طرفاية، والجزر الإسبانية.

وانخرطت الشركة صاحبة الصفقة في خطواتها الأولى  لإزالة السفينة الجانحة من مكانها، حيث أن الوزن الإجمالي لأرماس يصل تقديريا إلى حوالي 6500 طن، و هي سفينة في ملكية شركة نافييرا أرماس، و تحمل التسجيل بميناء الربط بجزيرة الأوفشور البانامية.

وجدير بالدكر أن السفينة السياحية أرماس كانت تغطي الخط البحري بين ميناء طرفاية، و ميناء بويرتوديل روساريو بجزيرة فويرتيفنتورا إحدى جزر الكناري، حيث و بتاريخ 30/08/2008 اصطدمت السفينة أرماس التي انطلقت قبل وقت قصير من ميناء ( كاب جوبي ) بطرفاية بصخور بسبب الظروف الجوية، فانجرفت بالقرب من الميناء، و قامت السلطات المغربية بالاستعانة بالصيادين لإجلاء جميع المسافرين والطاقم.

وقد تم توقيف الخط البحري مند ذلك التاريخ، فيما أن المسؤولين بمدينة طرفاية و كدا ساكنة الإقليم يعولون على عودة الخط البحري، باعتباره من بين الاسس المهمة في تنمية المنطقة و تطوير  بنياتها التحتية، إد أن عدد من الاجتماعات تمت بين المسؤولين المغاربة و الإسبان بخصوص هدا الشأن.

 ورجحت مصادر بأن تكون عملية إزالة سفينة أرماس الجانحة قبالة ميناء طرفاية، إشارة إيجابية لإعادة تشغيل الخط البحري الرابط بين طرفاية وجزر الكناري.