عاجل
24 مايو 2024 على الساعة 21:04

أكادير..تطورات شاحنة الأسماك لي جابو الجوندارم، طبيب الأونسا مبغاش يعطي الشهادة الصحية ديال القيمرون و الكلمار و السيبيا منقيين، و الإتلاف هو المصير

اكادير متابعة: حجزت مصالح مندوبية الصيد البحري الحمولة الكاملة للشاحنة التي تم توقيفها في سد قضائي من طرف رجال الدرك الملكي التي أعادتها إلى ميناء المدينة من أجل الفرز و التأكد من قانونية شحنة الأسماك، حيث وبعد الانتهاء من العملية اضطرت مصالح مندوبية الصيد البحري، و الدرك الملكي إلى استدعاء الطبيب البيطري ( الأونسا ) من أجل معاينة حمولة الأسماك والتي أغلبها سبق أن خضعت لعمليات التنقية من قبل الكروفيت، و الكلمار، و السيبيا.

وحسب مصادر مهنية مطلعة في تصريحها لجريدة البحر أنفو، أن أجهزة المراقبة وقفت على عدد من المخالفات، من بينها كميات من الأسماك دون وثائق قانونية من مثل 2.5 طن من الأنشوبة، و كمية من الكلمار، و السيبيا، و عدد كبير بلغ 257 صندوق من البوليستير معبأة (بالقيمرون مقشر ) دون ترخيص صحي من الأونسا، و تواجد أصناف سمكية ممنوعة من الصيد، و كدا بعض الصناديق من الأسماك المجمدة.

ذات المصادر المهنية قالت للبحر أنفو، أن الطبيب البيطري رفض التأشير على الاسماك و منحها صلاحية الاستهلاك الأدمي، لأنه يجهل المكان الدي تمت تنقيتها فيه، و هل هو مكان قانوني و يتوفر على شروط الصحة و سلامة المنتجات البحرية، ما حدا بمصالح المندوبية إلى حجز حمولة الشاحنة بكاملها باستثناء كمية صغيرة، تمكن أصحابها من الادلاء بوثائقها الثبوتية، و استلامها.

تصريحات مهنية متطابقة قالت للجريدة أن عدم توفر غالبية حمولة الشاحنة على الشهادة الصحية للمنتجات البحرية، عرت على خروقات بالجملة من بينها محاولة تهريب أسماك دون وثائقها القانونية، و محاولة تصريف الأسماك في السوق السوداء وبالتالي وقوعها تحت طائلة الصيد الغير قانوني و الغير مصرح به و الغير منظم، و المتاجرة في أصناف سمكية ممنوعة من الصيد، و غياب الشهادة الصحية لسلامة الأسماك.

و للإشارة فقط أن المحاولات البائسة التي قام بها أصحاب البضاعة من خلال الادلاء بوثائق تحمل تواريخ قديمة، أو تتوفر على كميات غير مطابقة للكميات المحجزوة، أو أيضا وثائق تحمل أرقام شاحانات لاتتطابق مع الشاحنة التي تم توقيفها في سد قضائي للدرك الملكي، كلها دهبت سدى مع فطانة مصالح مندوبية الصيد البحري التي تكلفت بالفرز، و التأكد من حجم و أنواع الأسماك التي تم حجزها.