عاجل
12 مايو 2024 على الساعة 20:20

فاس..المكتب الوطني للصيد البحري استوفى جميع المساطر القانونية لإطلاق أشغال إنجاز سوق السمك للجملة من الجيل الجديد

فاس متابعة: كشف عدد من تجار السمك الذين ينشطون على مستوى مدينة فاس في تصريح لجريدة البحر أنفو، أن اتفاقية شراكة جمعت بين المجلس الجماعي لمدينة فاس، والمكتب الوطني للصيد البحري من أجل إنجاز سوق نمودجي من الجيل الجديد للأسماك بالمدينة العلمية، وأن المكتب الوطني للصيد البحري قد سلك جميع الإجراءات القانونية المتطلبة لبداية الأشغال من التصاريح و التصاميم المعمارية، ليبقى الدور على المجلس الجماعي لفاس من أجل توفير العقار اللازم لهادا المشروع.

وأضافت المصادر المهنية أن وزير الفلاحة و الصيد البحري  والتنمية القروية و المياه و الغابات محمد صديقي كان قد ترأس بفاس بتاريخ 24 يوليوز 2023 مراسيم التوقيع على اتفاقية شاملة تتعلق ببناء سوق الجملة للسمك ومجزرة وسوق للمواشي وتحديث سوق الجملة للخضر والفواكه بتمويل إحداثه بغلاف مالي يناهز 45 مليون درهم من طرف وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات وجماعة فاس وجهة فاس-مكناس، في إطار استراتيجية آليوتيس، التي تهدف إلى تدعيم شبكة أسواق السمك بالجملة على الصعيد الوطني.

و يروم هذا المشروع المساهمة في وضع شبكة توزيع حديثة للأسماك تحترم شروط جودة وصحة وسلامة المنتجات البحرية، وكذا تمكين ساكنة مدينة فاس من بنيات تحتية تحترم معايير الجودة وتساهم في توفير الأسماك بشكل دائم، من أجل الرفع من استهلاك هذه المادة على صعيد الجهة. وسيضم السوق الجديد لبيع السمك بالجملة بمدينة فاس، الذي ستناط بالمكتب الوطني للصيد مهمة بنائه وتسييره بشراكة مع جماعة فاس، فضاء لعرض وبيع المنتجات، ومناطق لتحديد وتصريف الأسماك، ومعدات وغرف للتبريد، ومرافق سوسيو-اجتماعية، وميزانا جسريا، ومرافق إدارية وتقنية، ومواقف للشاحنات والسيارات، فضلا عن تجهيزات خارجية.

و كان الوزير محمد صديقي ، قد صرح لوسائل الإعلام، أن هذه المشاريع مهيكلة لسلاسل الإنتاج بإقليم فاس وجهة فاس-مكناس ككل، مبرزا أن سوق الجملة للسمك بمدينة فاس، بمواصفاته الحديثة، سيساهم في تسويق المنتجات السمكية بطريقة ناجعة والحفاظ على السلامة الصحية للمنتجات.

وأوضحت المصادر المهنية أن المكتب الوطني للصيد البحري برءاسة السيدة أمنة فكيكي قد سلك جميع الإجراءات من أجل وضع حجز أساس انطلاقة أشغال بناء السوق الجديد للأسماك بالجملة على العقار الدي وفرته الجماعة المحلية لمدينة فاس، و المتعلق بسوق الاحد، و أن الاحتجاج الدي قام به التجار الأصليون بهادا السوق يبقى من مسؤولية الجماعة صاحبة العقار، و القرار في احتواء المشروع بهدا المكان.

تصريحات مهنية متطابقة قالت للبحر أنفو، أن العقار تابع للجماعة المحلية لمدينة فاس، و هي صاحبة الاختيار في إنجاز سوق للأسماك بالجملة في هدا المكان، و هي المسؤولة الأولى و الأخيرة عن هدا الأمر، ليبقى دور إدارة المكتب الوطني للصيد البحري هو إنجاز المشروع الضخم الدي سيعطي قيمة أكبر إلى المدينة العلمية.